الزعبي للطب البديل == ابو قتيبة تيسير الزعبي

النباتات صيدلية الله على الأرض أودع فيها إسرار التداوي رحمة للعباد لذالك أقدم لكم أيها الإخوة رواد هذا المنتدى تعريف بثمار للأرض وإعشابها وفوائدها العلاجية لقد تعب الناس من ابتلاع الحبوب والأدو


    الألياف : و البروتين* والأحماض الأمينية في القمح المبرعم==القمح المبرعم علاج لا حدود له للإنسان

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 9
    تاريخ التسجيل : 19/06/2010

    الألياف : و البروتين* والأحماض الأمينية في القمح المبرعم==القمح المبرعم علاج لا حدود له للإنسان

    مُساهمة  Admin في الأربعاء يوليو 28, 2010 2:34 pm

    القمح المبرعم علاج لا حدود له للإنسان

    :منذ البدء و حبة القمح هي الغذاء الأساسي للخليقة ………
    أنها هديه الله سبحانه وتعالى إلى عباده……وهذه الحبة تحتوي على كل ما يحتاجه الإنسان من غذاء وفي جميع مراحل العمر .
    مكوناته:
    تحتوي حبه القمح على عشرون نوعا من الفيتامينات والأحماض والمعادن الضرورية والبروتين

    وفي البرعمة تتضاعف هذه المكونات إلى سبعه عشر ضعفا وثلث وزنها ألياف ونشويات



    * الألياف : و البروتين* والأحماض الأمينية في القمح المبرعم

    وهي مركبات عضوية مكونة لجذور الخلايا النباتية كقشور الخضار والفواكه ونخالة القمح
    وتنقسم الألياف إلى نوعين : الألياف الخشنة والألياف الذائبة ويحتاج الإنسان إلى هذين النوعين معاً بنسبة 1 إلى 3 من ذائبة إلى خشنة .

    ويحتاج الإنسان إلى الألياف لتمده بالطاقة والنشاط كما أنها لا تحتوي على قيمة سعرية عالية إلا أن تناولها بكميات معتدلة يساعد على تقليل السعرات الحرارية المتناولة في الدهون والكربوهيدرات .

    كما أنها تساعد على تخفيض نسبة السكر والغلوكوز والدهون الموجودة في الدم .... والألياف الذائبة على وجه الخصوص كالبكتين والصموغ تعمل على خفض نسبة السكر في الدم أكثر من الألياف الخشنة
    وجدير بالذكر أن الألياف الخشنة والمنحلة تتضاعف من 3 إلى 4 مرات في القمح المبرعم

    * الأحماض الأمينية في القمح المبرعم :
    ولها أثر هام جداً في تجديد الخلايا البشرية مما يزيد في حيوية ونشاط الجسم وهي تتواجد في المأكولات الحية الطازجة إلا أنها تتواجد بشكل مكثف أكثر في القمح المبرعم.

    * البروتين في القمح المبرعم :

    إن كمية البروتين تزداد بنسبة عالية عند استنبات القمح , ويتحول البروتين من الصيغة المعقدة إلى أحماض أمينية بسيطة تسهل عملية هضمه وتمثيله في الجسم وهذا ما يساعد الرياضيين على وجه الخصوص والذين يتطلب عملهم جهداً عضلياً بالاستفادة منه بسرعة أكبر مما لوتناولوه في اللحوم أو الحبوب الجافة ...فالبروتين الموجود في القمح المبرعم مثير للدهشة وهو ضروري من أجل النمو وتطور الخلايا في الجسم
    كما أنه من أهم مزايا تناول البروتين عن طريق القمح المبرعم بدلاً من المنتجات الحيوانية هو عدم وجود الكولسترول في هذا المستنبت على عكس المنتجات الحيوانية والتي تحتوي على نسب عالية من الكولسترول مثلا إن بيضة واحدة تحتوي على 280 ملغ كولسترول وحاجة الانسان البالغ اليومية منه هي 300 ملغ فقط.
    منقول[/size]

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت مارس 25, 2017 7:25 pm